التساؤلات المطروحة حول اجتماع الفومك وفائدة الدولار ؟

كن انت من يكتب التحليل الفني .. بادر بالاشتراك في احدي دورات التعليمية للتحليل الفني.

  • يترقب المتعاملون فى الأسواق العالمية الاجتماع السابع “قبل الأخير فى 2017” للجنة الفومك بالفيدرالى الأمريكى, والمقرر اجتماعها اليوم فى (7.00 م بتوقيت جرينتش), وتوقعات بالاستقرار عند معدل الفائدة الحالى البالغ 1.25%.

 

  • هذا وتسود حالة من عدم التأكد بشأن الفائدة المقررة على الدولار الأمريكى, فمن جانب هناك توقعات قوية بأن تستمر لجنة الفومك فى اجتماع اليوم فى تثبيت المعدل الحالى, بينما يتحدث البعض عن التكهنات بشأن رفع فائدة الدولار إلى مستوى 1.5%, ويُزيد من ترقب وقلق المتعاملون فى الأسواق الترشيحات المتباينة للرئيس الجديد للفيدرالى الأمريكى خلفاً لجانيت يلين.

 مسار الفائدة الأمريكية مُنذ الأزمة المالية

  • شهدت السياسة النقدية للفيدرالى الأمريكى اتجاهًا توسعياً قوياً فى اعقاب الأزمة المالية العالمية 2008, والتى فى سياقها قام الفيدرالى بقطع سعر الفائدة على الدولار على ما يقرب لمستوى الصفر, حيث بلغ معدل الفائدة على الدولار فى ديسمبر 2009 نحو 0.25% واستقر عند هذا المستوى قرابة سِتة أعوام, تحديداً حتى اكتوبر 2015,

 

  • وبعد أن أظهَّر الاقتصاد الأمريكى تعافيًا واضحاً اثبت خروجه من وعكة الأزمة المالية العالمية, فقد بات لزامًا على صنَّاع السياسة النقدية إجراء توجهات مغايرة, والذى وقَّع بإجراءات إنكماشية على رأسها الرفع التدريجى لمعدل الفائدة.

 

  • قرر الفيدرالى رفع فائدة الدولار بواقع ربع نقطة فى ديسمبر 2015 ليبلغ 0.5% وظلَّ عند هذا المستوى لمدة عام, حتى قرر مرة أخرى رفع هذا المعدل إلى 0.75% فى ديسمبر 2016, بينما شهد العام الجارى 2017 قيام الفيدرالى برفع فائدة الدولار مرتين, الأولى فى مارس بواقع ربع نقطة ليسجِّل 1%, والثانية فى يونية بواقع ربع نقطة أيضاً ليسجِّل 1.25%, ويستقر عند هذا المستوى حتى الآن

 تغيرات الاقتصاد الأمريكى والخطوة القادمة للفيدرالى

  • التساؤل المطروح الآن, إذا ما كانت التغيرات فى مؤشرات الاقتصاد الأمريكى خلال الفترة الأخيرة, “رُبما نقول الربع الأخر على وجه التحديد” داعمة لاستمرار الفيدرالى فى سياسة الرفع التدريجى, ليقوم برفع ثالث لمعدل الفائدة قبل أن ينتهى العام الجارى 2017؟

أم أن تلك التغيرات قد تقود إلى عزوف الفيدرالى عن هذا القرار؟

  • وإذا كان الخيار الأول هو الأرجح بأن يكون هناك رفع لفائدة الدولار فوق مستوى الـ 1.25%, فهل معدل الرفع سيكون على غرار سابقه, أى بربع نقطة؟

أم سيكون هذه المره بمعدل أعلى من ذلك, وليكن بنصف نقطة؟

  • إن هذه التساؤلات كلها محل طرح أمام مجتمع المستثمرين والمضاربين فى كافة ارجاء اسواق المال العالمية, ولتكن الإجابة محل نقاش وجدال! ولكن بأية حال فإن فإن أداء مؤشرات الاقتصاد الأمريكى أبدت تحركًا إيجابياً الفترة الأخيرة,

 

  • فعلى صعيد سوق العمل بلغ معدل البطالة الأمريكية 4.2% وهو أقل معدل مُنذ 2001, ومن جانبه تشهد أعداد التوظيف الجديدة على المستوى الشهرى استقراراً نسبيًا, أما على جانب معدلات نمو الناتج الأمريكى فقد تراوح معدل النمو ربع السنوى بين 3.1% إلى 3% خلال الربع الثانى والثالث من العام الجارى, وهى معدلات إيجابية وفق متوسطات معدلات النمو التى مرَّ بها الاقتصاد الأمريكى مُنذ أن انتهت الأزمة المالية العالمية. أما على جانب آخر فقد سجّّل مؤشر مبيعات التجزية فى الاقتصاد الأمريكى فى اكتوبر 2017 أعلى قيمة له منذ ابريل 2010.

 

  • وعليه فإن أداء مؤشرات الاقتصاد الأمريكى خلال الفترة الأخيرة تمنح صُنَّاع السياسة النقدية المساحة الخضراء للاستمرار فى دعم الدولار من خلال رفع معدل الفائدة عليه, وبالتالى فإننا نعتقد أن تشهد فائدة الدولار زيادة مُرتقبة قبل أن يمضى العام الجارى, وعلى الأرجح أنها ستكون خلال اجتماع الفومك المقرر فى ديسمبر القادم.

 

  • أما على جانب النسبة المقرر رفعها لفائدة الدولار, إذا ما أخذنا بالتوقعات المُشار إليها, فإننا سنتحدث حتماً عن مسألة الترشيحات المطروحة لرئيس الفيدرالى القادم, والذى سيخلف “جانيت يلين”, حيث أن تنصيب (جيروم باول Jerome H. (Powell العضو حالى بمجلس محافظي الاحتياطي الفيدرالى أحد ابرز المرشحين يعنى أن الأرجح هو الاستمرار فى الرفع التدريجى لفائدة الدولار على النحو السالف, بينما تنصيب (جون تايلورJohn Taylor) والذى يُعَّد ناقضًا بارزًا لسياسة الفيدرالى الحالية, يعنى أن الأرجح هو زيادة نسبة الرفع لفائدة الدولار على نحو يمنح المزيد من الدعم للدولار فى أسواق النقد.

وبأية حال فإن الأداء المُرتقب للدولار حتى نهاية العام, على الأرجح سيكون إيجابياً أمام سلة العملات.

انتهز الفرص وزود عدد نقاطك بنسب ممتازة من خلال توصيات مؤسسة أربيك فوركس اليومية.

الدكتور محمد شلبي

الكاتب /  د. محمد شلبي

اترك تعليقاً

هل سئمت من الخسارة في الفوركس؟

هل تعلم أن 94% من المتداولين يخسرون ؟ لانهم يضيعون العديد من الفرص.
احصل علي أهم الفرص علي مدار الأسبوع بشكل مجاني كامل + هدية أربيك فوركس.

Icon form
arabic-forex

كن دائما علي مستوي الحدث مع محمود حسن

مجتمع أربيك فوركس ليس مجرد مكان للتداول وانما هو خلاصة تجارب خبراء ماليين في عالم الفوركس ليصلوا بك الي الطريق الصحيح للتداول. انضم الي مجتمع أربيك فوركس وكن دائما علي اطلاع تام بكل ما هو جديد بطريقة مباشرة من محمود حسن – الخبير المالي


تشاور

هل تعرف ما هو أفضل بالنسبة لك؟

JOIN US TODAY

نسعد دائما بأسئلتك …. اترك بياناتك وسنتواصل معك في اقرب فرصة

payable

JOIN US TODAY

نسعد دائما بأسئلتك …. اترك بياناتك وسنتواصل معك في اقرب فرصة

payable

JOIN US TODAY

نسعد دائما بأسئلتك …. اترك بياناتك وسنتواصل معك في اقرب فرصة

payable

JOIN US TODAY

نسعد دائما بأسئلتك …. اترك بياناتك وسنتواصل معك في اقرب فرصة

payable

JOIN US TODAY

نسعد دائما بأسئلتك …. اترك بياناتك وسنتواصل معك في اقرب فرصة

payable



JOIN US TODAY

نسعد دائما بأسئلتك …. اترك بياناتك وسنتواصل معك في اقرب فرصة

payable

JOIN US TODAY

نسعد دائما بأسئلتك …. اترك بياناتك وسنتواصل معك في اقرب فرصة

payable

JOIN US TODAY

نسعد دائما بأسئلتك …. اترك بياناتك وسنتواصل معك في اقرب فرصة

payable

JOIN US TODAY

نسعد دائما بأسئلتك …. اترك بياناتك وسنتواصل معك في اقرب فرصة

payable

JOIN US TODAY

نسعد دائما بأسئلتك …. اترك بياناتك وسنتواصل معك في اقرب فرصة

payable