ماذا بعد الهدنة التجارية بين الولايات المتحدة والصين؟

ماذا بعد الهدنة التجارية بين الولايات المتحدة والصين؟ 

قدمت الصين أول تعليقاتها الرسمية على الهدنة التجارية المؤقتة بين الولايات المتحدة والصين، فقد صرح مسئولون صينيون أن الصين تتعهد بتنفيذ الالتزامات التجارية المقدمة إلى الولايات المتحدة في أقرب وقت ممكن دون ذكر المزيد من التفاصيل، وقد صرح من قبل الرئيس الأمريكي بأن الصين ستشتري المزيد من السلع الأمريكية للمساعدة في سد الفجوة التجارية.

ماذا بعد قمة العشرين

ولقد أدت الحرب التجارية بين البلدين إلى فرض رسوم جمركية على السلع من الجانبين، وفي السبت الماضي أقيم عشاء جمع بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره الصيني تشي جين بينغ على هامش قمة مجموعة العشرين، وانتهى الاجتماع على اتفاق إرجاء تطبيق رفع الرسوم التجارية لمدة 90 يوماً بدءاً من يناير المقبل، ولكن مخاوف المستثمرين تكمن في التناقض في المعلومات الواردة من كلا الجانبين.

ضبابية في الأسواق

ولا تزال الأسواق المالية متقلبة بسبب وجود مخاوف تجارية من إمكانية تحقيق الهدنة فعلاً إلى جانب خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وقد ساعدت تعهدات الصين في استقرار الأسواق إلى حد ما بعد الانخفاض الحاد في الأسهم الأمريكية ، حيث ارتفعت قيمة الأسهم يوم الاثنين في نيويورك لكنها انخفضت يوم الثلاثاء بسبب انخفاض عوائد سندات الخزانة الأمريكية مما أضاف إلى ازدياد الحالة المزاجية المتقلبة للسوق مع قلق المستثمرين بشأن حالة الاقتصاد العالمي وإمكانية حدوث ركود في الولايات المتحدة.

انتهز الفرص وزود عدد نقاطك بنسب ممتازة من خلال توصيات مؤسسة أربيك فوركس اليومية.

هل سئمت من الخسارة في الفوركس ؟!

هل تعلم أن 94% من المتداولين يخسرون ؟ لانهم يضيعون العديد من الفرص . احصل علي أهم الفرص علي مدار الأسبوع بشكل مجاني كامل.

Icon form

تشاور

هل تعرف ما هو أفضل بالنسبة لك؟

JOIN US TODAY

نسعد دائما بأسئلتك …. اترك بياناتك وسنتواصل معك في اقرب فرصة

payable

JOIN US TODAY

نسعد دائما بأسئلتك …. اترك بياناتك وسنتواصل معك في اقرب فرصة

payable

JOIN US TODAY

نسعد دائما بأسئلتك …. اترك بياناتك وسنتواصل معك في اقرب فرصة

payable

JOIN US TODAY

نسعد دائما بأسئلتك …. اترك بياناتك وسنتواصل معك في اقرب فرصة

payable

JOIN US TODAY

نسعد دائما بأسئلتك …. اترك بياناتك وسنتواصل معك في اقرب فرصة

payable