وكالة الطاقة الدولية ترفع توقعاتها حول زيادة الطلب على النفط مع تحسن الآفاق بفضل اللقاحات | Arabic Forex وكالة الطاقة الدولية ترفع توقعاتها حول زيادة الطلب على النفط مع تحسن الآفاق بفضل اللقاحات

تصريحات وكالة الطاقة الدولية
صرحت وكالة الطاقة الدولية اليوم الأربعاء “إن توزيع اللقاحات يحسن مستويات الطلب العالمي على الخام، لكن ارتفاع الحالات في بعض الدول الرئيسية المستهلكة للنفط يظهر أن التعافي قد يكون ضعيفا فى الوقت ذاته.

أهم تغيرات النفط أثناء كورونا

وكانت أسعار النفط قد شهدت انخفاضا قويا خلال الفترة الماضية أثنتء جائحة كورونا العالمية بسبب انخفاض معدل الطلبات على الخام, ولكن مع ظهور بوادر أمل حول فاعلية اللقاحات العالمية المنتشرة بدأت الاسعار فى التعافى مرة أخرى والصعود بشكل جيد.

وبملاحظة مخطط الاسعار نجد ان المقاومة السعرية المتواجدة عند مستوى 66.48 تعتبر هى محطة سعرية يجب ان يقوم السعر بالمرور منها اولا حتى نتأكد ان سيطرة المشترى اصبحت هى الغالبة ويجب ان تبدأ حينها رحلة الصعود الى مستويات 90.00 ثم الى 91.48 والذى يمثل مستوى 61.8 فايبوناتشى.

تظل المتابعة هى الافضل فى الوقت الحالى للبيانات الاقتصادية الصادرة من معهد النفط الامريكي لمعرفة أهم التغيرات التى تطرأ على مستويات انتاج النفط العالمى وبالتالى هو الامر الذى يؤثر على حركة الاسعار بكل تأكيد.

سوف يكون فريق التحليل الفنى فى أربيك فوركس فى أنتظار تحقق شروط التداول الشرائية للدخول مع صناع السوق بكل قوة لتحقيق معدلات ربح ممتازة كما تعودنا فى توصياتنا الخاصة بعملائنا.

يمكنكم التواصل معنا من خلال وسائل التواصل الاجتماعى الخاصة بنا من الرابط التالى لمعرفة أفضل عروض التداول التى توفرها مؤسسة أربيك فوركس لكل متابعيها.

You need to sign-in for leave comments

    هل سئمت من الخسارة في الفوركس؟

    هل تعلم أن 94% من المتداولين يخسرون ؟ لانهم يضيعون العديد من الفرص.
    احصل علي أهم الفرص علي مدار الأسبوع بشكل مجاني كامل + هدية أربيك فوركس.

    Icon form
    arabic-forex

    كن دائما علي مستوي الحدث مع محمود حسن

    مجتمع أربيك فوركس ليس مجرد مكان للتداول وانما هو خلاصة تجارب خبراء ماليين في عالم الفوركس ليصلوا بك الي الطريق الصحيح للتداول. انضم الي مجتمع أربيك فوركس وكن دائما علي اطلاع تام بكل ما هو جديد بطريقة مباشرة من محمود حسن – الخبير المالي


    تشاور

    هل تعرف ما هو أفضل بالنسبة لك؟